توقيع عقد تحديث استراتيجية التنوع الحيوي وإعداد التقرير الوطني السادس

وقعت جامعة بيت لحم مع سلطة جودة البيئة عقد تقديم خدمة استشارية لتحديث وتطوير استراتيجية التنوع الحيوي وإعداد التقرير الوطني السادس. وقد مثل جامعة بيت لحم نائب رئيسها للشؤون المالية يوئيل انسطاس بينما مثل سلطة جودة البيئة رئيسها أ. جميل المطور.

وحضر مراسم التوقيع الذي جرى في مقر سلطة جودة البيئة من السلطة مدير معهد فلسطين للتنوع الحيوي د. مازن قمصية ومدير عام المصادر الطبيعية د. عيسى موسى ومدير عام المشاريع والعلاقات الدولية م. احمد ابو ظاهر.

وقال د. مازن قمصية، انه سعيد بهذه الخطوة واصفا اياها بالهامة جدًا في تاريخ عمل معهد التنوع الحيوي الذي يقوم بالعديد من الأبحاث والدراسات في هذا المجال.

ومن جهته أكد المطور على أهمية إعداد التقرير الوطني السادس للتنوع الحيوي بجودة عالية وتحديث وتطوير الاستراتيجية لما تشكله من أهمية للمجتمع المحلي والمؤسسات الرسمية والأهلية بالإضافة إلى انه جزءا من التزام دولة فلسطين بمتطلبات اتفاقية التنوع البيولوجي التي هي طرفا فيها.

وأضاف بأن موضوع التنوع الحيوي بشكل أهمية لسلطة جودة البيئة وهو جزءا من تراث وطبيعة فلسطين وهوية ثقافية ووطنية وضرورة لبقاء الحياة على كوكب الأرض مشددا على تعرض مناطق التنوع الحيوي لانتهاكات إسرائيلية تستهدف مكوناته المختلفة.

وثمن المطور جهود جامعة بيت لحم ومؤسسة فلسطين للتنوع الحيوي في عملها على صعيد القطاع البيئي وفي مجال التنوع الحيوي الفلسطيني مشيدا بالدور الحيوي الهام في هذا المجال.

وبدوره أكد أ. انسطاس بأن التوقيع يأتي تتويجا للعلاقة المشتركة مع سلطة جودة البيئة وجزءًا من مذكرة التفاهم التي تم توقيعها مؤخرا وتشكل أهمية للجامعة بعلاقتها مع المجتمع المحلي والمؤسسات ذات العلاقة.

وثمن دور سلطة جودة البيئة في تعزيز العمل البيئي نحو مواضيع التنوع الحيوي لما تحتويه فلسطين من مناطق ذات قيمة عالية بمكوناته.

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial